تكلفة عملية البروستاتا في السعودية

تكلفة عملية البروستاتا في السعودية تختلف من مكان لآخر، حيث زاد عدد الرجال الذين يعانون من التهابات أو تضخم البروستاتا، ومن الجدير بالذكر أنها من المشكلات الصحية التي تتطلب تدخل جراحي على الفور، ولكن ما تكلفتها؟ هذا ما يُجيب عنه موقع صناع المال.

سعر عملية البروستاتا في السعودية

لا يُمكن القول إن تكلفة عملية البروستاتا في السعودية لها سعر ثابت، فهي تختلف من مستشفى لأخرى ومن طبيب لآخر، وكذلك حالة المريض الصحية من شأنها تحديد التكلفة، ولكن متوسط تكلفة العملية يتراوح ما بين 10000 إلى 20000 ريال سعودي، وذلك في المستشفى السعودي الألماني.

كما أن التقنيات الحديثة يُمكن أيضًا الاعتماد عليها في علاج البروستاتا في المستشفى السعودي الألماني، والتي تختلف أسعارها من طريقة لأخرى.

نوع التقنية المستخدمة سعر العملية (ريال سعودي)
جراحة البروستاتا بالتبخير 20000
جراحة البروستاتا بالمنظار 13000

اقرأ أيضًا: تكلفة عملية المرارة في السعودي الألماني

أسباب تضخم البروستاتا

هناك العديد من الأسباب التي قد تؤدي إلى تضخم البروستاتا لدى الرجال، ولا بُد من أن يعرف الطبيب عن أسباب حدوث ذلك؛ حتى يتسنى له علاج الحالة بشكل صحيح.

  • الإصابة بعدوى المسالك البولية.
  • انخفاض مستوى هرمون التستوستيرون بسبب التقدم في العُمر لدى معظم الرجال، وبالتالي يرتفع مستوى هرمون الاستروجين.
  • المريض مُصاب بمشكلات صحية في الأعصاب المسؤولة عن التحكم في المثانة.
  • وجود حصوات كثيرة على المثانة والكلى.
  • المُعاناة من تضيق إحليلي.
  • وجود ندوب كثيرة في عنق المثانة، وعلى الأرجح أنها تكون نتيجة إجراء أي عملية جراحية سابقة.
  • المُعاناة من التهابات حادة في البروستات.
  • الإصابة بسرطان المثانة والبروستاتا.

أنواع التهاب البروستاتا

يعتبر التهاب او تضخم البروستاتا واحدًا من أكثر الأمراض شيوعًا بين الرجال، وبرغم ذلك فإن كل حالة تختلف عن غيرها من حيث تشخيص نوع الالتهاب.

1- التهاب عديم العرض

يمكن الاستدلال على نوع هذا الالتهاب من خلال اسمه، فهو من أنواع التهابات البروستاتا التي لا تُسبب أي أعراض جانبية للمريض، وفي أغلب الأحيان يتم تشخيص المرض بالصدفة الباحثة، وذلك أثناء إجراء فحوصات سرطان المثانة والبروستاتا، أو حالات العُقم.

من الجدير بالذكر أن مريض هذا النوع من الالتهاب لا يشعر بأي أعراض كالتي يشعر بها مرضى البروستاتا مثل الشعور بعدم الراحة والقشعريرة وغيره.

2- التهاب جرثومي مُزمن

يُشخص هذا الالتهاب على أنه عدوى بكتيرية متكررة في البروستاتا، ومن الجدير بالذكر أن مريض هذا النوع من التهاب البروستاتا لا يُعاني من الأعراض المُتعارف عليها في تشخيص المرض، بل ينتابه بعض الأعراض الطفيفة.

بالرغم أن أعراض المرض غير كارثية، إلا أنه يصعُب علاجه بشكل كُلي، فهو من الالتهابات المُزمنة، أي يُمكن تخفيف حِدة الألم أو تقليل الآثار الجانبية التي تنتاب المريض، ولكن لا يُمكن القضاء عليه تمامًا، وهو ما يجعله التهاب شديد الخطورة.

3- التهاب جرثومي حاد

عادةً ما ينتج هذا النوع من التهاب البروستاتا من عدوى بكتيرية تنتاب الجسم بشكل مُفاجئ؛ حيث إن أعراض الالتهاب تتشابه كثيرًا مع أعراض أمراض أخرى مثل الإنفلونزا.

من الجدير بالذكر أن هذا النوع من أنواع التهاب البروستاتا هو الأقل شيوعًا بين المرضى، ولكن لا يصعُب علاجه كأنواع أخرى كثيرة من الالتهاب.

4التهاب مُزمن

هذا النوع من التهابات البروستاتا هو الأكثر شيوعًا بين المرضى، وعادةً ما يتم تشخيصه في الفترة الأولى من الإصابة، وبرغم ذلك فهو من الأنواع الأقل فهمًا.

كما يُمكن أن يقوم الطبيب بوصف ذلك النوع على أنه التهابي أو غير التهابي، مُعتمدًا في ذلك على عِدة أعراض تنتاب المريض.

يتوقف تشخيص المرض على أساس عدم وجود أو وجود مجموعة من الخلايا التي من شأنها محاربة هذه العدوى في كلٍ من السائل المنوي، والبول، وسوائل البروستاتا.

كما يُمكن لأعراض هذا النوع من التهاب البروستاتا أن تبدو واضحة على المريض، أو تختفي، وقد تظل مُزمنة تُلازمه طوال حياته.

اقرأ أيضًا: سعر عملية البالون في مستشفى المواساة

أعراض تضخم البروستاتا

يظهر على مريض البروستاتا العديد من الأعراض سواء كان في مراحل مُتقدمة أو مُتأخر من المرض، وهي ما يستند إليه الأطباء للتأكد من الإصابة.

  • المُعاناة من حكة وأعراض التهاب شديدة في الجهاز البولي.
  • عدم قدرة المريض على التبول بشكل سهل أو طبيعي.
  • تقارب الفترات بين التبول وخاصةً في عند النوم.
  • المُعاناة من البول الدموي، أي وجود دم في البول.
  • التقطير فور الانتهاء من التبول.
  • انعدام القدرة الكافية على تفريغ المثانة.

طرق تشخيص التهابات البروستاتا

هناك العديد من الطرق التي قد يلجأ إليها الطبيب للتأكد من الإصابة بالتهابات البروستاتا، وبالتالي العمل على إيجاد حل لها سواء بإجراء تدخل جراحي أو غيره.

  • تحليل عينة من البول.
  • اختبار فحص غدة البروستاتا.
  • تعداد الدم الكامل(CBC).
  • زراعة الدم.
  • مسحة من إفراز الإحليل إن وجدت.
  • مستوى المستضد البروستاتي النوعي (PSA) تحليل.
  • اختبار PSA الذي يستخدم كاختبار لفحص سرطان البروستاتا،
  • التصوير بالموجات فوق الصوتية.
  • التصوير المقطعي المحوسب(CT).
  • تنظير المثانة.
  • خزعة البروستاتا.

كيفية الاستعداد لعملية البروستاتا

هناك العديد من الاستعدادات التي يجب أن يقوم المريض بإجرائها وفقًا إلى تعليمات الطبيب، والتي تضمن له نجاح العملية، وعدم المُعاناة من الآثار الجانبية بعد الانتهاء من الجراحة.

  • الابتعاد تمامًا عن كافة مُسيلات الدم، مثل الكلوبيد غريل، والوارفرين.
  • الامتناع عن تناول جميع الأدوية التي تزيد من خطر الإصابة بالنزيف.
  • لا بُد من تجهيز وسيلة نقل آمنة للمنزل بعد الانتهاء من عملية البروستاتا.
  • تجنب تناول جميع مُسكنات الألم التي لا يصفها الأطباء، ومنها الأسبرين أو الصوديوم نابروكسين، أو الآيبوبروفين.

مضاعفات بعد عملية استئصال البروستاتا

هناك العديد من المضاعفات التي تتفاوت حِدتها والتي قد تنتاب المريض بعد إجراء عملية استئصال البروستاتا.

  • حدوث خلل في الانتصاب، وهي واحدة من أخطر المضاعفات، ولكن أشاد أغلب الأطباء أنه مُجرد عرض مؤقت، وقد يعود المريض إلى حالته ثانيةً بعد ثلاث سنوات من إجراء العملية.
  • قد ينتاب المريض أيضًا خلل في العملية الجنسية، والذي يُسبب له الشعور بالألم أثناء العلاقة الزوجية، أو عودة السائل المنوي مرة أخرى إلى المثانة بدلًا من أن يندفع إلى الخارج.
  • الإصابة بخلل في وظائف الأمعاء، ولكن هذه المضاعفات تحدث بنسبة ضئيلة جدًا لا تتخطى 1%
  • الإصابة بسلس البول، وهو ما ينتاب المريض بأشكال مختلفة، مثل سلس الإجهاد، وذلك عند ممارسة التمارين الرياضية أو عند السُعال، وكذلك السلس المستعجل، والسلس الفيضي.

اقرأ أيضًا: تكلفة عملية طفل الأنابيب في مركز سمير عباس

مُدة تعافي بعد إجراء عملية بروستات

تعتبر المُدة اللازمة للاستشفاء تمامًا من عملية استئصال البروستاتا مُدة طويلة إلى حدٍ ما؛ حيث يظل المريض تحت الملاحظة في المستشفى لمُدة لا تقل عن 7 أيام، فضلًا عن الشعور بالألم الذي ينتاب المريض من حين لآخر، والشعور بعدم الراحة.

يُحذر الأطباء من بذل مجهود بدني شاق بعد استئصال البروستاتا؛ لتجنب الإصابة بمضاعفات خطيرة.

عملية البروستاتا بالرغم أنها واحدة من الجراحات البسيطة التي تُجرى يوميًا في جميع المستشفيات، إلا أنها تستوجب رعاية خاصة بالمريض حتى لا يُصاب بأي آثار جانبية بعدها وتزداد حالته سوءً.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.